الموانئ العراقية : توقع عقدا مشتركاً مع شركة رولز رويس البريطانية

img

وقعت الشركة العامة للموانئ العراقية، ، عقدا مشتركاً مع شركة رولز رويس البريطانية، لتجهيز الموانئ العراقية بكميات كبيرة من المواد الاحتياطية للساحبات والبواخر بقيمة 898 مليون دولار على نفقة القرض الياباني

. وقال مدير القرض الكابتن حسين محمد عبد الله في تصريح لوسائل الاعلام ،اطلعت عليه حريتي نيوز {واح}، ان” هيئة القرض الياباني تمتلك أموالا فائضة من القرض الأول، حيث وقع عقدين سابقين لتجهيز الموانئ العراقية بالمواد الاحتياطية، وهذا العقد الثالث وسيبرم عقدين أخريين خلال الأشهر القليلة المقبلة، مبينا ان هذا العقد وقع مع شركة رولز رويس لتجهيز الموانئ بالمواد الاحتياطية

. من جانبه قال مدير الأعلام والعلاقات العامة في الشركة العامة لموانئ العراق انمار الصافي ان الأموال التي خصصت لهذا العقد والعقدين السابقين هي أموال فرق تغير العملة بين الين الصيني والدولار الأمريكي حيث استثمرت الشركة العامة للموانئ تلك الأموال بشراء المواد الاحتياطية للساحبات وتطوير عمل الأرصفة. وأشار الصافي ان اليابان منحت الموانئ العراقية قرضين، الأول كان بقيمة 254 مليون دولار أنفقته بالكامل والثاني بقيمة 325 مليون دولار.

وأضاف الصافي ان الموانئ العراقية وقعت عقودا مختلفة مع أهم الشركات العالمية المتخصصة بمجال عمل الموانئ كشركة كتر بلر و رولز رويس وغيرها من الشركات العالمية الأخرى، كما قال. من جانبه قال رئيس مجلس محافظة البصرة صباح البزوني ان عمل الموانئ العراقية يسير بطريقة صحيحة ولكن هناك بعض الموانئ كميناء ابو فلوس يعاني من عدم وجود خدمات جيدة تليق بعمل الموانئ العراقية.

وأشار البزوني “ان القروض التي تستحصلها إدارة الموانئ من الدول الأخرى يجب ان تكون فائدتها مقسمة على كافة احتياجات الموانئ وتطويرها وإعادة اعمار الطرق المؤدية لها وتأهيل الأرصفة وغيرها من الإعمال الأخرى التي من شانها ان ترتقي بعمل الموانئ بصورة كاملة. مبينا ان مجلس محافظة البصرة لا يمتلك أي صلاحية بمراجعة أو تدقيق تلك العقود لأنها توقع وفق اختصاصات بحرية بعيدة عن عمل المجلس.

مؤكدا ان مجلس محافظة البصرة يسجل نقطة ضعف كبيرة على عمل وزارة النقل والموانئ العراقية بتأخرها في تنفيذ ميناء الفاو الكبير مع وجود تقدم كبير من قبل الجانب الكويتي ببناء ميناء مبارك.

وتضم محافظة البصرة ميناء أبو فلوس و ميناء أم القصر الكبير وميناء المعقل و ميناء خور الزبير و ميناء الفاو الذي لم يكتمل إنشائه بعد.”انتهى٢

اترك رداً