مشروع جديد بالبصرة يسد 15% من حاجة العراق للبنزين المحسن

img

 اعلن وزير النفط عادل عبد  المهدي، افتتاح مشروع وحدة التحسين الثالثة في مصفى البصرة، مبينا ان الوحدة الجديدة هذه ستنتج كمية من البنزين ما نسبته 15% من حاجة العراق لهذا الوقود ومن الكمية المستوردة لهذا المنتج .

وقال عبد المهدي في بيان تسلمت حريتي نيوز { واح } نسخة منه إن المشروع هذا “سينتج 10000 لتر بنزين محسن يومياً باوكتين 95-98.. الذي يعادل مليون و 590 الف لتر/يوم “، موضحا بان هذا الإنتاج “يشكل حوالي 15% من الكميات المستوردة لهذا المنتج”.

ولفت الى ان ذلك يأتي “في اطار سياسة تستهدف تقليل استيراد النفط الابيض والغازالسائل والبنزين، للوصول الى حالة الاعتماد كلياً على الانتاج الوطني اذا ما استقرت مستويات الانتاج والتصفية الحاليتين ” موضحا ان وحدة التحسين هذه “تنتج ايضاً نفثا بانزين محسنة بطاقة 6000 برميل/يوم ” .

وتابع وزير النفط “لقد نفذ المشروع في وقت تعاني منه البلاد من الظروف الامنية الصعبة والشحة المالية القاسية ” .

واكد ان “هذا المشروع الجديد الذي اطلق عليه تسمية ( مشروع التحدي) أنجز في ظروف قاسية تمر بها البلاد وفي ظل التعبئة العامة الجارية لمحاربة عصابات داعش الإرهابية ” .

وأوضح ان “اهم ما يميز هذا المشروع، أنه ولاول مرة في تاريخ العراق، تم تنفيذه من قبل كادر وطني بالكامل، وفق اعلى المواصفات والمعايير الدولية، بشهادة الشركات الاجنبية التي ساهمت في بعض فقراته كالتصاميم والتشغيل ” .

وكان عبد المهدي اكد ان الحلول النهائية لتأمين الوقود في العراق تبقى مرتبطة بقدرتنا للسيطرة على الاستهلاك ووقف التهريب وانهاء السوق السوداء، وهو ما نعمل عليه بطرح”البطاقة الوقودية”، فضلا عن زيادة الانتاج عبر فتح خطوط انتاج اضافية.. وبناء مصافي جديدة كمصفى كربلاء الذي يستمر العمل عليه، ومساعدة الاستثمار الوطني والاجنبي في مصافي جديدة في ذي قار وميسان والبصرة وكركوك ومحافظات أخرى.

وأظهرت وثيقتين لمناقصتين منفصلتين، يوم الجمة الماضي، أن شركة تسويق النفط العراقية (سومو) تسعى لشراء أكثر من 340 ألف طن من زيت الغاز والبنزين للتسليم في الفترة بين تموز وأيلول.

وأشارت إحدى الوثيقتين إلى أن الشركة تريد شراء شحنتين من البنزين 95 أوكتين تزن كل منهما 67 ألفا و500 طن للتسليم في مرفأ خور الزبير خلال الفترة من أول آب إلى 30 أيلول.

ومن المقرر إغلاق المناقصة يوم 15 تموز على أن تظل العروض سارية 20 يوما.

وأظهرت وثيقة ثانية أن سومو تسعى لشراء زيت غاز نيابة عن وزارة الكهرباء عبر المرافئ الجنوبية.

وتريد الشركة شراء 5040 طنا يوميا من زيت الغاز الذي يحتوي على 500 جزء في المليون من الكبريت للتسليم في الفترة من 20 تموز إلى 30 أيلول. وتغلق المناقصة في السابع من تموز على أن تظل العروض سارية 20 يوما.

 

وتطلب سومو من البائعين تسليم زيت الغاز عبر البصرة إلى مستودعات محطات الكهرباء العراقية مع تحملهم تكلفة التسليم.

اترك رداً