شلل الأطفال يعود إلى أوروبا عبر أوكرانيا

img

وأوضحت المنظمة، أمس، أن تسجيل إصابتين جديدتين بشلل الأطفال كان أمرا متوقعا، بالنظر إلى عدم استفادة جميع الأطفال في أوكرانيا من عملية التطعيم، إذ لم يجر تطعيم سوى زهاء 50 بالمائة من أطفال البلاد، سواء ضد شلل الأطفال أو ضد الأمراض الأخرى التي يمكن الوقاية منها.

ووفقا لوكالة “رويترز”، حذرت المنظمة من مغبة انتشار المرض في البلاد، وإن كان لا يزال ضعيفا في دول الجوار كبولندا والمجر وسلوفاكيا.

في غضون ذلك، تنعدم إمكانية علاج شلل الأطفال الذي يهاجم الجهاز العصبي، وقد يسبب شللا في الساعات الأولى من انتقال العدوى، وغالبا ما يصيب أطفالا يعيشون في مناطق تتدنى بها الخدمات الصحية.

وكانت حملة تطعيم دولية قد اقتربت من القضاء على المرض في جميع دول العالم، ما عدا باكستان وأفغانستان. إلا أن حالات جديدة تم تسجيلها، العام الجاري.انتهى7

اترك رداً