المالية النيابية:نفي زيباري لتصريحاته يؤكد وجود ايرادات لتسديد الرواتب

img

شدد عضو اللجنة المالية سرحان احمد,الاربعاء,على ضرورة تفعيل ابواب السياحة والصناعة من اجل رصد الموازنة بإيرادات غير نفطية, فيما اشار الى ان نفي وزير المالية لتصريحاته يؤكد وجود ايرادات ستصب في خزينة الدولة وعلى ضوءها سيتمكن العراق من دفع رواتب موظفيه.

وقال احمد ،ان “على الحكومة العراقية تأمين رواتب الموظفين مهما كلف الامر عن طريق اللجوء الى الاقتراض وبيع النفط بالآجل لغرض سد الثغرة الاقتصادية التي اصابت الاقتصاد العراقي “, مضيفا ان” عدم وجود ايرادات اخرى سيؤدي الى مواجهه ازمة اقتصادية كبيرة جدا“.

وأضاف،ان “هناك فقرات في قانون الموازنة تعطي صلاحية لوزير المالية هوشيار زيباري بالاقتراض من البنوك الاسلامية والدولية وصندوق النقد الدولي والتي تعتبر من افضل الطرق البديلة التي يمكن من خلالها سد العجز المالي في البلد “, مبينا ان ” نفي زيباري لما صرح به يعني وجود ايرادات ستصب في خزينة الدولة وعلى ضوءها سيتمكن العراق من دفع رواتب موظفيه “.

ودعا الحكومة،الى”تفعيل المصادر السياحية ,الصناعية ,الزراعية “, مبينا ان ” عدم تفعيل تلك المصادر سببه عدم وجود استراتيجية  اقتصادية بعيدة المدى وواضحة المعالم “.

وشدد على ” ضرورة لجوء العراق الى تفعيل ابواب السياحة والصناعة من اجل رصد الموازنة بإيرادات غير نفطية “.

يذكر ان وزيرُ الماليةِ هوشيار زيباري نفى, في وقت سابق, الترجيحاتِ المنسوبةَ له بشأنِ عدمِ قدرةِ الحكومةِ على دَفْعِ رواتبَ الموظفينَ لشهرِ نيسانَ المقبل.

 

 

اترك رداً