العراق يبدي رغبته للبنك الدولي برفع سقف التمويل ويسعى لتأمين موارد مالية لتجاوز الازمة

img

ابدى العراق رغبته في رفع سقف التمويل من قبل البنك الدولي بما يتناسب وحجم التحديات التي يواجهها وإعادة اعمال المناطق المحررة من قبضة تنظيم داعش الإرهابي.

جاء ذلك في سياق اللقاءات والاجتماعات التي يجريها وزير المالية هوشيار زيباري على هامش الاجتماعات الربيعية لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي المنعقدة في واشنطن خلال الفترة 14- 18نيسان 2016، بحسب بيان صادر عن وزارة المالية العراقية.

 وذكر البيان ان زيباري والوفد المرافق له اجتمعوا اليوم الاحد في مقر البنك مع حافظ غانم نائب رئيس البنك الدولي لشؤون الشرق الاوسط وشمال افريقيا وحضر الاجتماع عدد من خبراء البنك المعنيين ببرامج الدعم والتمويل .

وأضاف البيان ان الوزير استعرض خلال الاجتماع ميادين التعاون والمشاريع التي يمولها البنك في العراق ومتابعة تنفيذها بما في ذلك المشاريع التي تنفذ في اقليم كردستان ،  وأكد على رغبة الحكومة العراقية في تطوير التعاون ورفع سقف التمويل لكي يتناسب مع حجم التحديات التي يواجهها العراق ولاسيما في مجال تلبية النواحي الانسانية واعادة اعمار المناطق المحررة من كيان داعش الارهابي .

وبحسب البيان فإن الجانبين قد عبرا عن ارتياحهما لمستوى التعاون والرغبة في تطويره بالشكل الذي يساعد العراق في تجاوز الازمة الاقتصادية والمالية التي يعاني منها في المرحلة الراهنه ، واستعداد البنك للنظر في احتياجات العراق والتعاطي معها بشكل ايجابي .

وتابع البيان انه عبر الجانبان عن ارتياحهما لمستوى التعاون والرغبة في تطويره بالشكل الذي يساعد العراق في تجاوز الازمة الاقتصادية والمالية التي يعاني منها في المرحلة الراهنه ، واستعداد البنك للنظر في احتياجات العراق والتعاطي معها بشكل ايجابي .

وفي بيان ثانٍ يواصل زيباري لقاءاته واجتماعاته مع صناع القرار في صندوق النقد الدولي من اجل حشد الدعم  لمساعي العراق في التوصل مع الصندوق الى اتفاق بشأن الترتيب الائتماني الذي سيؤمن موارد مالية للعراق تساعده على تجاوز ازمته المالية الراهنة من جهة وتوفر له سهولة الدخول الى اسواق المال والحصول على الدعم المالي الدولي من جهة ثانية .

وذكر البيان ان زيباري اجتمع في مقر الصندوق مع السيد فورو ساوا ، مساعد المدير الاداري لصندوق النقد الدولي ، وكذلك مع السيد مسعود أحمد مدير ادارة الشرق الاوسط وآسيا الوسطى في الصندوق بحضور عدد من الشخصيات المهمة في مقدمتهم السيد حازم ببلاوي ، رئيس وزراء مصر الاسبق والمدير التنفيذي لصندوق النقد الدولي وممثل المجموعة العربية في الصندوق حاليا .

وأضاف البيان انه جرى خلال الاجتماعين التأكيد على ضرورة التوصل الى اتفاق مع الصندوق يضمن حصول العراق على الترتيب الائتماني باسرع وقت ممكن ، والعمل على تذليل العقبات التي تحول دون تحقيق ذلك .

 


اترك رداً