سارة سمير شعرت بإنجازي بعد العودة ووزارة التعليم خدعتني

img

حريتي نيوز /متابعة
لم تكن لاعبة رفع الأثقال المصرية، سارة سمير، واثقة من فوزها بالميدالية البرونزية في أولمبياد ريو دي جنيرو، ولكنها كانت تشعر بأنها ستفوز، مؤكدة أنها لم تشعر بما حققته من إنجاز إلا بعد عودتها إلى مصر، وفقا لتصريحات حصرية لموقع CNN بالعربية.
وقالت سمير إنها كانت تتمنى وجود والدها خلال لحظة فوزها بالميدالية الأولمبية، ولكنه توفى العام الماضي، إذ كان هو من شجعها على ممارسة رياضة رفع الأثقال، مشيرة إلى أنها تفكر الآن في تكرار الإنجاز في الأولمبياد القادم.
وعلى صعيد آخر، أكدت الرباعة المصرية أن وزارة التربية والتعليم خدعتها، في امتحانات الثانوية العامة، مشيرة إلى أنها طلبت من الوزارة قبل ثلاثة أشهر أداء امتحاناتها في البرازيل، أو تأجيل الامتحان للدور الثاني، إلا أن الوزارة والمسؤولين لم يساعدوها.

اترك رداً