عندما تنظر إلى سجل الفريق مع ودون ميسي، يتضح أن السجل مثالي معه بعد أن فاز ثلاث مباريات من أصل ثلاث ضد تشيلي وبوليفيا وأوروغواي، بحصيلة أربعة أهداف وتلقي هدف وحيد.

لكن في المباريات الخمس التي غاب عنها ميسي، فازت الأرجنتين مرة واحدة فقط ضد كولومبيا، بحسب تقرير لموقع “غول”.

ونتيجة مباراة الأرجنتين وفنزويلا الثلاثاء، أوضحت أن فريق إدغاردو باوزا، تحصل على ست نقاط فقط من أصل 15 بسبب غياب تميمته ليونيل ميسي.

لذا فإنه من غير المستغرب أن يتدخل زملاء ميسي في الفريق والشعب الأرجنتيني ورئيس البلاد، في محاولاتهم لإقناعه بالعدول عن رأيه بالاعتزال دوليا، الذي كان قد قرره بعد خسارة كوبا أميركا الأخيرة ضد تشيلي. انتهى3