المالية النيابية : قيمة عجز موازنة شهر اب الماضي، بلغت تريلونين ونصف الترليون دينار

img

حريتي نيوز – بغداد
اكدت عضو اللجنة المالية النيابية ماجدة التميمي ، اليوم الاحد، ان قيمة عجز موازنة شهر اب الماضي، بلغت تريلونين ونصف الترليون دينار.
وقالت التميمي في بيان لها اليوم الاحد تلقت حريتي نيوز نسخة منه إن “مجموع المبالغ الممولة للموازنتين الجارية والاستثمارية للفترة من ٢٠١٧/١/١ الى ٢٠١٧/٨/٣١ ٤٦,٦١٩ ترليون دينار”، مبينة ان “حصة الموازنة الجارية منها بلغت ٤١,٢٣٢ وبنسبة قدرها ٨٨,٤٥٪؜ “.واضافت، أنه “في حين بلغ اجمالي الايرادات ٤٣,٥٩١ ترليون دينار شكلت الايرادات النفطية منها نسبة ٨١,٦٥٤٪؜ وبمقدار ٣٥,٥٩٤ ترليون دينار”، مؤكدة ان “جولات التراخيص مولت منها بمبلغ ٣,٦٨٦ ترليون دينار فيما بلغ مجموع المبالغ الممولة للموازنتين الجارية والاستثمارية خلال شهر اب ٨,٥٨٥ ترليون دينار”.
واوضحت عضو اللجنة المالية النيابية، أن “نسبة الرواتب الممولة لجميع الشرائح من رواتب اعتيادية ومتقاعدين ومدنيين وعتبات كانت ٥٧,٣٤٤٪؜ بمقدار ٤,٩٢٣ ترليون دينار مع تحقيق ايرادات نفطية وغير نفطية بمقدار ٦,٠٦٢ ترليون دينار، مما يعني تحقيق عجز خلال شهر اب /٢٠١٧ قدره ٢,٥٢٢ ترليون دينار بنسبة قدرها ٢٩,٣٧٦٪؜ “.
واكدت التميمي ، ان “هذا الوضع يتطلب التحرك وفق مساريين،الاول باتجاه تعديل القوانين المشرعة بعد العام ٢٠٠٣ لاسيما بالنسبة للمواد ذات الجنبة المالية والتي اثقلت كاهل الموازنة فضلا عن التعامل برؤية غير تقليدية لمصادر الايرادات غير النفطية لتعظيمها وتقليل الاعتماد تدريجيا على الموارد النفطية الى النصف خلال الاربع سنوات القادمة”.
وتابعت قائلة “فيما يتجه المسار الثاني صوب محاسبة المقصرين والفاسدين الذين كانوا سببا في هدر الترليونات في الاف المشاريع الوهمية ومافيات مزاد العملة ومهربي النفط”.

اترك رداً