مجلس بغداد: حرق الطرق وإغلاقها محاولة لحرف مسار التظاهرات براثا نيوز

img
اعتبر مجلس محافظة بغداد، الاثنين، عمليات حرق الطرق الرئيسية وإغلاقها بأنها محاولة لحرف مسار التظاهرات السلمية وجرها إلى مظاهر أخرى، داعيا جهازي المخابرات العراقي والأمني الوطني للقبض على تلك المجاميع المخربة. وقال عضو المجلس حسون الربيعي إن “جميع القوى السياسية والمرجعية الدينية داعمين لمطالب المتظاهرين السلميين وقد وصلت رسالتهم للحكومة والسلطات الثلاث”، لافتا إلى إن “بعض المدنسين ضمن التظاهرات يحاولون حرف مسار التظاهر عبر اعمال الشغب والاعتداء على القوات الأمنية والأملاك العامة”. وأضاف أن “قطع الطرق أمر لا يصب بمصلحة المتظاهرين بل يؤدي الى حرف مسار التظاهر كون تلك الاعمال تصنف ضمن اعمال الشغب، فضلا عن انها تضر بالدوائر الخدمية كوصول المرضى للمستشفيات والطبلة لمدارسهم”، داعيا “جهازي المخابرات العراقي والأمني الوطني للقبض على تلك المجاميع المخربة التي تحاول حرف مسار التظاهرات”. يذكر أن عددا من المحتجين والمتظاهرين قاموا بقطع الطريق الرئيسية في العاصمة بغداد وعلى وجه الخصوص الطرق المؤدية لساحة التحرير، فضلا عن حرق إطارات السيارات وسط الشوارع لشل حركة السير مما ولد اختناقات مرورية كبيرة في اغلب المناطق.

اترك رداً